بحسب التقارير: أودي على وشك إعلان دخولها رسمياً في بطولة الفورمولا 1

بحسب موقع Autocar، يبدو أن شركة أودي على وشك تأكيد دخولها الرسمي في بطولة الفورمولا 1 ، وذلك نقلاً عن خطاب ام ارساله من صانع السيارات الألماني إلى الاتحاد الدولي للسيارات FIA.

كتب الرسالة ماركوس دويسمان الرئيس التنفيذي لشركة أودي وعضو مجلس إدارة التطوير التقني لشركة أودي إيه جي،  أوليفر هوفمان، والتي أرسلها الى رئيس الاتحاد الدولي للسيارات السابق، جان تود. ومما جاء في الرسالة: “بفضل جهودكم نقترب الآن من خط النهاية.”

ويختتم دويسمان الرسالة بالجملة التالية: “نتطلع إلى العمل معك ومع فريقك ، لإكمال هذه العملية المهمة وتأكيد دخولنا في الفورمولا 1 في وقت مبكر من العام المقبل.” ملمحاً إلى إعلان محتمل في الأشهر المقبلة.

ولكن، ودائما بحسب التقارير، لم تتم الموافقة الرسمية بعد على هذه الخطوة العملاقة بعد من قبل مجلس إدارة مجموعة فولكس واغن، وفي هذا السياق يعلق هوفمان: “لقد رأينا مؤخرًا تحقيق إنجاز آخر وهو المسودة الأولى للوائح الفنية والرياضية والمالية. ونعتقد أنها تحتوي على حلول مرضية لجميع الأهداف”.

يذكر أن فريق أودي أبت Audi Sport ABT Schaeffler كان قد شارك في بطولة فورمولا إي بين عامي 2017 و 2021، وبعدها أعلنت الشركة عن مغادرتها البطولة من أجل التركيز على دخول رالي داكار.

ومن المؤكد أن مجموعة فولكس واغن تدرس وتخطط لدخولها عالم الفورمولا 1 منذ فترة. وقبل بضعة أسابيع ، أكد توماس لاودنباخ ، رئيس بورش موتورسبورت ، رسميًا اهتمامه بالفورمولا 1 قائلاً إنهم يجرون محادثات مع الاتحاد الدولي للسيارات.

وعلى الرغم من أن التقارير الأخيرة تؤكد مشاركة أودي ، إلا أنه ليس من الواضح ما إذا كانت مجموعة فولكس واغن ستسمح لكلا الشركتين بالمضي قدمًا وما إذا كانت ستشارك كمصنع كامل أو كأحد موردي المحركات (وحدات الطاقة).

وعلى الرغم من نفي شركة مكلارين التقارير التي اشارت على استحواذ شركة أودي عليها، تفيد Autocar أن الشركة الالمانية تجري محادثات مع كل من مكلارين وريد بول من أجل شراكة مستقبلية محتملة يمكن أن تؤدي إلى حصص في الأسهم في فرق الفورمولا 1 الخاصة بهذين الفريقين.

وتريد فولكس واغن تحقيق الاستفادة من قواعد وحدة الطاقة الجديدة التي ستطبق في عام 2026. هذه اللوائح الجديدة ستجعل سيارات الفورمولا1 أكثر صداقة للبيئة من خلال اعتماد الوقود المستدام والمحركات الهجينة. وفي الوقت نفسه ، ستقلل البطولة من تكاليف البحث والتطوير الضخمة المرتبطة بالرياضة في الوقت الحاضر ، مما يسهل على الشركات الجديدة الدخول والقدرة على المنافسة.

ملاحظة: الصور هنا تعود لسيارة أودي التي شاركت في بطولة الفورمولا إي الكهربائية

Bookmark the permalink.