بطولة الفورمولا إي تنشر تقرير الاستدامة السنوي

نشرت بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي اليوم تقرير الاستدامة للموسم السابع (2020/2021)، والذي يتضمن تفاصيل مجموعة المبادرات والإنجازات البارزة في مجال الاستدامة التي شهدتها واعتمدتها بطولة الفورمولا إي خلال الموسم بالتعاون مع الفرق والشركاء والمعنيين، الأمر الذي يعكس المهمة التي وضعتها البطولة على عاتقها والتي تتمثل في تسريع اعتماد المركبات الكهربائية في رياضة النخبة.

ملخص تقرير الاستدامة للموسم السابع (2020/2021):

تضع سيارة السباق الجديدة من الجيل الثالث Gen3 التي كشفت عنها بطولة الفورمولا إي والاتحاد الدولي للسيارات، معايير الاستدامة لسيارات السباق ذات الأداء العالي. وعند دخول منافسات الموسم التاسع، ستكون Gen3 أكثر سيارات السباق كفاءة في العالم، حيث سيكون 40٪ من الطاقة المستخدمة في السيارة قادماً من إعادة التوليد، كما أنها معتمدة باعتبارها خالية من الكربون.

أصبحت الفورمولا إي أول رياضة في العالم تنضم إلى مبادرة الأهداف القائمة على العلم (SBTi)، وتعهد طموح الأعمال بالتزام 1.5 درجة مئوية. وستعمل الفورمولا إي على خفض انبعاثاتها بنسبة 45٪ بحلول عام 2030.

تم تقديم برنامج رائد للتأكد من أن أجزاء الهيكل التالفة التي تم جمعها منذ الموسم الأول قد تم إنتاجها مرة أخرى.

حصلت الفورمولا إي على شهادة آيزو 20121 في أغسطس، وهي لا تزال سلسلة رياضة السيارات الوحيدة التي حصلت على شهادة آيزو 20121 منذ الاعتماد الأصلي في عام 2016.

تم إطلاق Heineken® Greener Bar في يوليو في سباق 2021 Heineken® London E-Prix، لتقديم أول مفهوم شريط مستدام يهدف إلى تقليل النفايات والمياه والانبعاثات واستخدام الطاقة في فعاليات السباق.

تم منح الفورمولا إي أعلى تصنيف ثلاث نجوم في برنامج الاعتماد البيئي للاتحاد الدولي للسيارات للمرة الثالثة على التوالي، وهي أول بطولة تحقق المعيار.

ابتداءً من الموسم السابع، تم تخفيض تخصيص الإطارات بنسبة 25٪ في السباقات المنفردة، وبنسبة تصل إلى 50٪ في المنافسات التي تشهد تنظيم سباقين متتاليين. وبالمقارنة مع جدول الموسم الخامس، فإن ذلك يؤدي إلى توفير ما يصل إلى 720 إطاراً، مع تقليل الانبعاثات بنسبة 29٪.

أصبحت الفورمولا إي أول منظمة رياضية عالمية تطلق شراكة مع اليونيسف بشأن تغير المناخ. تعمل الشراكة على تمكين ثلاثة ملايين طفل حول العالم، ليكونوا عملاء التغيير في مواجهة أزمة المناخ على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

جددت الفورمولا إي حالة NZC من خلال تعويض جميع الانبعاثات التي لا يمكن تجنبها من بصمة الموسم السابع في مشروع للطاقة المتجددة الذي يقع مقره في المكسيك لضمان تقديم فائدة اجتماعية في المجتمعات المحلية.

خلال مؤتمر الأطراف COP26، كانت بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي من أكثر رياضات النخبة نشاطًا خلال المشاركات في المؤتمر العالمي:

حضور ممثلين من كافة مكونات البطولة، ومن ضمنها الاتحاد الدولي للسيارات، وشركة الاستثمار Liberty Global، والشريك يوليوس باير والفريقان ماهيندرا ريسينج وروكيت فيتشوري ريسينج، لإدارة سلسلة من النقاشات خلال الحدث حول الاستدامة

الشريك الرئيسي إيه بي بي يطلق مبادرات المناخ إيه بي بي للفورمولا إي

دعمت الفورمولا إي وزارة التجارة الدولية لإطلاق برنامج النمو النظيف

أطلقت شركة Envision Racing كسوة جديدة للسيارة مستوحاة من ألوان الكرة الأرضية.

وفي تعليق لها، قالت جوليا باليه، مديرة الاستدامة في الفورمولا إي:

“يسعدني إصدار تقرير الاستدامة للموسم السابع وتسليط الضوء على عام متميز آخر من الريادة من أجل الاستدامة في الرياضة. لقد حددنا لأنفسنا المزيد من الأهداف الطموحة في الموسم الثامن، وسنركز على التقدم المستمر والملموس”.

 

وقال جيمي ريجل، الرئيس التنفيذي للفورمولا إي:

يواجه عالمنا تحديات بيئية واجتماعية واقتصادية مستمرة، كما أن الفورمولا إي تلتزم بأن يترك كل ما تقوم به إرثًا إيجابياً وملموساً. ومع تطلعنا إلى الموسم الثامن والعودة الكاملة للجماهير إلى جميع منافسات الفورمولا إي، فأنا متحمس لمساهمة هذه البطولة العالمية الفريدة مرة أخرى لدعم مكافحة تغير المناخ. نأمل أن نساهم في إلهام الأفراد والمجتمعات في جميع أنحاء العالم والتأكيد على أهمية اعتماد أسلوب حياة مستدام”.

للاطلاع على تقرير الاستدامة للموسم السابع، يمكن زيارة: https://www.fiaformulae.com/Season7Sustainability

وكانت وزارة الرياضة السعودية قد أعلنت في وقت سابق من هذا الشهر إطلاق مبيعات التذاكر للجولتين الأولى والثانية من الموسم الثامن من بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي واللتين ستقامان في الطريف بالدرعية التاريخية، حيث تقام الجولتان في الرياض يومي 28 و29 يناير 2022. وجرى الإعلان عن بيع التذاكر بحضور مسؤولين من وزارة الرياضة، وألبرتو لونجو، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لبطولة الفورمولا إي، وكارلو بوتاجي، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة سي بي إكس المسوقة للسباق، وسام بيرد، بطل النسخة الأخيرة من سباق الفورمولا إي على حلبة الدرعية.

تتوفر تذاكر سباق الدرعية إي بري عبر الموقع الإلكتروني https://diriyah-eprix.com، وتبدأ الأسعار من 150 ريالاً، بواقع 10 آلاف تذكرة من نوع جراند ستاند، فيما سيكون هناك تذاكر لكبار الزوار، والتي ستوفر فرصة حصرية للتواصل مع الفرق وسائقي الفورمولا إي. ويتنافس 22 سائقاً ومن ضمنهم سام بيرد، الفائز بسباق الدرعية العام الماضي، ونيك دي فريس، بطل العالم، والسائقون الجدد أنطونيو جيوفينازي، ودان تيكتوم، وأوليفر أسكيو، على مسار الحلبة السريعة التي تتمتع بأحدث التقنيات تحت إنارة LED ضمن السباقات الليلية الوحيدة في بطولة الفورمولا إي.

Bookmark the permalink.