مدير ماكلارين رايسينغ زاك براون يعترف بالمحادثات مع أودي / فولكس واغن

نتذكر جميعًا التقرير حول استحواذ أودي على شركة ماكلارين والذي تم انكاره سريعًا من قبل الشركة البريطانية، ولكن مجدداً عاد هذا الموضوع الى الواجهة وبقوة الأسبوع الماضي.

ويقول المثل لا دخان من دون نار، حيث اعترف زاك براون، الرئيس التنفيذي ل -الرئيس التنفيذى لماكلارين رايسينغ McLaren Racing، مؤخراً بأن الشركة كانت تجري محادثات مع مجموعة فولكس واغن.

وبشكل أكثر تحديدًا، قال براون لرويترز : “أسمع أنهم سيفعلون شيئًا ما مع ريد بول على جبهة بورش” (في اشارة الى مجموعة فولكس واغن). ثم أكد أنهم أجروا محادثات بالقول: “أعتقد أنهم تحدثوا مع عدد كبير من الناس، ومن ناحيتنا أجرينا بعض المحادثات معهم ولكن على المدى القصير والمتوسط ​​نحن سعداء للغاية بمكان وجودنا حالياً. “

بينما اعترف مدير الفريق بالمحادثات، لكنه قال إن الطرفين لم يتوصلا إلى اتفاق بعد. وأكد أن مرسيدس ستبقى مورّد المحركات لفريق ماكلارين حتى تدخل القوانين الجديدة حيز التنفيذ في عام 2026. ثم قال “إنهم سيعملون على اتخاذ قرار بشأن المستقبل في الوقت المناسب”.

تدرس كل من أودي وبورش دخول الفورمولا 1 اعتبارًا من عام 2026. ومع ذلك ، فإن القرار النهائي بشأن ما إذا كانت كلتا الشركتين ستدخلان الى هذا المجال، سيتخذه مجلس الإشراف التابع لمجموعة فولكس واغن في نهاية فبراير / شباط القادم.

وأشارت بعض الشائعات إلى أن أودي ستتعاون مع مكلارين بينما ستتعاون بورش مع ريد بول. وعلى الرغم من أن ماكلارين لديها صفقة مع مرسيدس،  واشترى فريق ريدبل الملكية الفكرية لوحدات الطاقة من هوندا، إلا أن كلا الصفقتين ساريتين حتى عام 2026 فقط، مما يترك الباب مفتوحًا لمجموعة VW Group.

وفي حديثه عن موسم الفورمولا 1 القادم ، قال زاك براون: “نتجه إلى موسم الفورمولا 1 الجديد بهدف واضح للبناء على أسس تقدمنا ​​الأخير. في السنوات الثلاث الماضية ، تمتعت ماكلارين بأفضل أداء لها منذ أكثر من عقد من الزمن. وفي عام 2021، وصلنا الى المركز الرابع في بطولة الصانعين، حيث جمعنا 275 نقطة، بفارق 48.5 نقطة فقط عن المركز الثالث، ومتقدمين بشكل مريح على المركز الخامس. لكننا ما زلنا في بداية رحلتنا للعودة إلى المقدمة. سنبقى طموحين ومصممين ولكن واقعيين”.

Bookmark the permalink.