هل يعود كريس ميك إلى بطولة العالم للراليات مع شكودا؟

كتب الخبير

لا يبدو أن مدير شكودا يريد اغلاق الباب أمام عودة محتملة للسائق  كريس ميك من إيرلندا الشمالية الذي بامكانه أن يسابق مجدداً داخل المراحل الخاصة بالسرعة لبطولة العالم للراليات “دبليو آر سي”.

وماذا لو عاد كريس ميك إلى بطولة العالم للراليات؟ هذا السائق الغائب عن عالم السرعة منذ رحيله عن تويوتا في عام 2019 ما زال يبحث عن مغامرات جديدة وهو لم يخفِ أبداً رغبته باطلاق مسيرته مجدداً في عالم الراليات على الرغم من توقف دام لمدة عامين.

وبعدما حصل ميك على دعوة هذا العام لخوض التجارب التي يقوم بها فريق شكودا على طراز فابيا رالي2، تساءل البعض: هل سيقدم ميك على مغامرة جديدة مع الصانع التشيكي في العام المقبل؟ وعلى الرغم من أن السائق الإيرلندي لم يفصح عن أي شيء جديد بشأن هذه الخطوة، إلّا أنّ ميكال هرابانيك مدير فريق شكودا موتورسبورت أشار إلى هذا الأمر.

قال: “من المثير أن نشاهده مرة أخرى (في المسابقات) على متن شكودا فابيا رالي2. لقد سبق لنا أن عملنا وسنعمل أيضاً مع كريس. نحن سعداء جداً منه ومن كيفية إدارة الأمور”.

ويبدو أن عودة ميك إلى المسارات لن تكون عن طريق شكودا مباشرة، ولكن عبر بوابة فريق خاص (عميل)، لأن الصانع التشيكي غير منغمس حالياً رسمياً في البطولة العالمية. وأكبر مثال على ذلك فوز النروجي أندرياس ميكيلسن بلقب بطولة العالم للـ “دبليو آر سي2” هذا العام على متن شكودا فابيا رالي2 بألوان فريق “توك سبور دبليو آر تي”.

وحدد هرابانيك أن الفريق “يركز جهوده على التجارب وتطوير السيارة الجديدة، لذا لم نناقش أي شيء . كما تعرفون فان شكودا موتورسبورت لا تنافس كفريق رسمي، لذا فان كل مسابقة يجب أن تمر عبر فرقنا الخاصة (العملاء). أعرف كريس منذ زمن طويل، منذ أن كنا منافسين في تحدي الأنتركونتيننتال للراليات (إي آر سي)”.

وبانتظار ما ستؤول إليه الأمور مع ميك، تتابع شكودا من ناحيتها تطوير السيارة الجديدة فابيا رالي2 حيث من المتوقع أن تحصل على الموافقة من الاتحاد الدولي للسيارات “فيا” لمطابقتها القوانين في منتصف عام 2022.

Bookmark the permalink.