إيفانز يخسر معركته على بطولة الفورمولا إي في سباق لندن إلا أن الأنظار والآمال تتجه إلى الجولة النهائية في سيول

نجح سائق فريق جاكوار TCS للسباقات، ميتش إيفانز، في اجتياز مراحل صعبة ضمن المجموعة، حيث تقدم عشرة مراكز بطريقة مذهلة في سباق لندن أي بريكس، إلا أن مشكلة فنية طرأت في اللحظات الأخيرة، أجبرته على الانسحاب من المركز الرابع. من جهته حصد زميله في الفريق، السائق سام بيرد المزيد من النقاط، حيث نجح بالتقدم إلى المركز الثامن خلال السباق الذي أقيم في بلده الأم بريطانيا.

وأمام حشدٍ جماهيري تخطى عدده 40 ألف مشاهد، وقف السائقان ميتش إيفانز وسام بيرد، جنباً إلى جنب على حلبة السباق للانطلاق من المركز الرابع عشر والخامس عشر، جاء ذلك بعد جولةٍ جديدة من المنافسات والتحديات شهدتها العاصمة البريطانية.

ونجح السائق النيوزلندي، بالتقدم مركزين في اللفة الافتتاحية للسباق، مؤكداً على تصميمه ومهارته لمواصلة مسيرته وتحقيق المزيد من النقاط. ومثل طائر الكيوي الأيقوني، شق ميتش طريقه عبر الميدان، محققاً العديد من التجاوزات ومستخدماً أسلوب الهجوم التكتيكي، بمساعدةٍ ودعم من فريق جاكوار TCS للسباقات. وفي الدقائق الثلاث الأخيرة من الوقت الإضافي، واجه إيفانز مشكلة فنية أجبرته على الانسحاب من السباق.

من جهته عمل السائق سام بيرد مرة جديدة، على إبراز الطاقة المرسلة لتشغيل محرك سيارة جاكوار I-TYPE 5، وشق طريقه على الحلبة متقدماً ثماني مراكز، ومحققاً المزيد من النقاط لفريقه.

ومع اقتراب الجولتين الأخيرتين من هذا الموسم، يحافظ ميتش إيفانز، على المركز الثاني في ترتيب السائقين. في حين يحتل فريق جاكوار TCS للسباقات، المركز الرابع في ترتيب بطولة العالم للفورمولا إي ABB FIA.

وقال جيمس باركلي، مدير فريق جاكوار TCSللسباقات: “شكلّت نهاية هذا السباق أمراً مؤسفاً وقاسياً بالنسبة لميتش وللفريق. فلقد حقق سرعة استثنائية وأظهر مهارته في السباق وقتاله للوصول إلى المركز الرابع، وكان يقترب لينهي السباق على منصة التتويج. لسوء الحظ، كان علينا إيقاف السيارة بسبب مشكلة فنية، ومن المؤسف حقاً أننا لم نتمكن من الاستفادة من الموقع والنجاح المميز الذي حققناه. من جهته قدم سام أداءً رائعاً في هذا السباق لتأمين النقاط للفريق. وشهدنا أداء وطاقة تشغيلية قوية من محرك سيارة جاكوار I-TYPE 5، خلال سباق عطلة الأسبوع، وسنحرص على الحفاظ على هذه الوتيرة من الأداء والتميّز في الجولتين الأخيرتين في سيول، لضمان تحقيق أكبر عدد ممكن من النقاط والعمل بجد حتى النهاية من أجل نيل لقب السائقين. ولن نستسلم أو نتراجع حتى اللفة الأخيرة والراية النهائية لهذا الموسم”.

ومن جانبه، قال ميتش إيفانز، سائق جاكوار رقم 9: “من الصعب أن اختصر ما حصل ببضع كلمات. لقد كان سباقاً كبيراً، بعد تصفيات صعبة، حيث نجحنا في التقدم والوصول إلى المركز الرابع بعد أن بدأنا من المركز الرابع عشر. لقد كان سباقاً لا تشوبه شائبة وبلا أخطاء، وقوي للغاية مع التجاوزات والتحديات والاستراتيجية المثالية المتبعة من الفريق، ووضعية وأسلوب الهجوم الذي اعتمدته. ونجحنا في تسجيل الكثير من النقاط، ولكن واجهتنا مشكلة فنية في اللفات الأخيرة من السباق، وهو أمر قاسي ومؤلم لكل فرد من أفراد الفريق. ويتمتع ستوفيل فاندورن الآن، من خلال عدد النقاط الكثيرة التي أحرزها، بفرصة وامتيازات مميزة، لكننا لن نستسلم”.

وقال سام بيرد، سائق جاكوار رقم 10: “لقد كان يوماً صعباً وقاسياً، مرّ على فريقنا هنا في مدينة لندن. ولم نستطع التأهل إلى المركز التي كنا نطمح له، لكنني تمكنت مرة أخرى من إحراز المزيد من النقاط والتقدم إلى المركز الثامن. ونحن نتطلع إلى الجولة الافتتاحية للسباق الذي سيقام في كوريا الجنوبية وسنواصل القتال حتى النهاية، لتحقيق النجاحات وإحراز أعلى المستويات”.

وستقام الجولتين الأخيرتين من بطولة العالم للفورمولا إي ABB FIA، في شوارع سيول في كوريا الجنوبية يوم 13 و14 أغسطس 2022.

 

 

Bookmark the permalink.