ماركو عن خسارة بيريز للمركز الثالث في فرنسا: يبدو أن سيرجيو أسرف بالشرب ليلة السبت

خاض سائق ريدبل سيرجيو بيريز معركة متأخرة مع جورج راسل على المركز الثالث خلال أحداث جائزة فرنسا الكبرى الأحد المنصرم، وكان السائق المكسيكي يتطلع للانضمام إلى زميله في الفريق ماكس فرشتابن في احتفالات المنصة.

ولكن هجوم راسل الأول خلال المنعطف الثامن جعله يخسر مركزه، حيث اضطر السائق المكسيكي للهروب من المنعطف واختصار الطريق لتجنب الاصطدام حينها اشتكى راسل على سائق ريدبل ليعيد المركز الثالث له.

وقبل بضع لفات من نهاية السباق توقفت سيارة السائق الصيني غوان يو تشو بسبب عطل فتم بالتالي تشغيل سيارة الأمان الإفتراضية . وعند عودة السباق الى حالته الطبيعية، هجم راسل على بيريز الذي كانت انطلاقته بطيئة. فخطف سائق المرسيدس راسل المركز الثالث ولم يتمكن بيريز من الرد.

وفي هذا السياق صرح هيلموت ماركو مدير فريق ريدبل: “من المؤسف للغاية أن شيكو كان نائمًا عندما انتهت سيارة الأمان الإفتراضية وفقد مركز مهم وأكمل مازحاً ربما سيرجيو كان يشرب ال “تيكيلا” يوم السبت”.

و اعترف كريستيان هورنر بأن تأجيل إنهاء سيارة الأمان الإفتراضية لم يساعد الموقف. وأكد أن الأمر كام محبطًا بالنسبة له هو وجود مشكلة في جهاز التعليق ولولا ذلك كان ممكناً جداً أن نرى بيريز على منصة التتويج مع زميله.

من جهته صرّح سرجيو بيريز: “أمر مؤسف حقًا ما حدث، لقد تلقيت الرسالة أن سيارة الأمان الإفتراضية ستنتهي على المنعطف رقم 9 لكن لم تنتهي بينما انتهت على المنعطف 12 و- يبدو أن جورج راسل كان لديه معلومات مختلفة عنّي وكان على الاستعداد ليتخطاني إنه أمر مخز جدا أن تتدخل سيارة السلامة الافتراضية وتتغير النتيجة لا ينبغي أن يكون الأمر كذلك ، لكنه حدث”.

وأنهى بيريز السباق في المركز الرابع وتوسع الفارق بين ريدبل وفيراري إلى 82 نقطة في بطولة الصانعين فيما بقي بيريز في المركز الثالت مقلصاً الفارق بينه وبين سائق فراري شارل لكلير إلى 7 نقاط فقط.

Bookmark the permalink.