فيا يمنح الضوء الأخضر لاقامة سباق جدة بعد الكشف على الحلبة

لا يساور الاتحاد الدولي للسيارات “فيا” أي مخاوف بشأن إقامة سباق جائزة السعودية في شوارع جدّة أو من ناحية الحلبة حيث تم اعتماد أعلى معايير السلامة، على الرغم من أن بعض الأعمال لا تزال قائمة وعلى شفير الإنتهاء قبل انطلاق سباق نهاية هذا الأسبوع.

وأقرّ مايكل ماسي مدير السباق في الاتحاد الدولي للسيارات بعدما أجرى فحصاً ميدانياً يوم أمس (الأربعاء)، أن ليس لديه مخاوف خاصة على الرغم من استمرار أعمال البناء الأخيرة حول الحلبة.

وقال صباح اليوم (الخميس) في جدة: “بشأن الحلبة، وفقًا لاستنتاجاتي، تم القيام بكل شيء وفقًا لأعلى معايير السلامة الخاصة بالاتحاد الدولي للسيارات”.

وتابع: بين الأسوار يبدو كل شيء جيدًا بشكل مذهل. من الواضح أنه لا يزال هناك الكثير من النشاط في نطاق الـ “بادوك” وبجواره. لكن هذا ليس غريبًا بالنسبة لحدث جديد بالكامل، في سباق جديد ومنشآت جديدة تم بناؤها من الصفر في أقل من ثمانية أشهر”.

وأردف: “قام الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية (برئاسة الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل)، بمساعدة وزارة الرياضة، بعمل رائع في بناء هذه الحلبة التي ستكون مثيرة وفريدة من نوعها”.

وقرر ماسي والإتحاد الدولي منح الضوء الأخضر لسباق جائزة السعودية الكبرى الذي يُقام للمرة الأولى في تاريخ المملكة ويشكّل الجولة قبل الأخيرة من بطولة العالم للفورمولا واحد حيث يحتدم الصراع بين سائق ريد بول الهولندي ماكس فيرشتابن ومطارده المباشر حامل اللقب سبع مرات البريطاني لويس هاميلتون (مرسيدس).

Bookmark the permalink.