إيدي جوردان: جورج راسل أطاح بلويس هاميلتون

يعتقد إيدي جوردان أن جورج راسل قد أطاح بالويس هاميلتون من منصبه بعد البداية الإيجابية لسائق مرسيدس الجديد للموسم.

على الرغم من الصعوبات التي واجهتها مرسيدس هذا الموسم ، إلا أن راسل مستمر في تحقيق نتائج مهمة مع أقصى استفادة من سيارة ضعيفة الأداء، حيث تمكن من الوصول ضمن المراكز الخمسة الأولى في كافة السباقات التي أجريت هذا الموسم حتى الآن، بينما عانى زميله في الفريق لويس هاميلتون من بداية متعثرة لهذا الموسم.

فبعد أن خسر بطولة العالم الثامنة وفشل في تحطيم الرقم القياسي لعدد بطولات السائقين – حيث يتساوى مع مايكل شوماخر بسبعة بطولات – توقع العديد أن يعود هاميلتون للانتقام في عام 2022 ، لكنه تفاجأ بأداء السيارة وأصيب بالإحباط مع نتائج متواضعة نوعاً ما الى الآن.

فباستثناء المركز الثالث في البحرين، حيث انسحب سائقي ريدبل، لم يحقق هاميلتون أفضل من المركز الرابع في سباقات هذا الموسم. ودفع هذا البعض إلى الاعتقاد بأننا نشهد تغييرًا في تراتبية وأهمية السائقين ضمن فريق مرسيدس، وهذا أيضًا رأي مالك الفريق السابق ايدي جوردان الذي يعتقد أن هاميلتون “لم يعد من أفضل السائقين”.

فعندما سُئل جوردان في مقابلة تلفزيونية (القناة الرابعة البريطانية) عما إذا كان راسل يستحق المقعد في فريق مرسيدس ، قال: “بالتأكيد، أعتقد أن المفاجأة الكبرى هي أن الجميع على مستوى العالم، في سياق بطولة الفورمولا 1، يعتقد أن لويس هاميلتون هو الأفضل. لكنه لم يعد من أفضل السائقين، ولا حتى ضمن فريقه، لأن راسل تفوق عليه. وأعتقد أنه من المثير جدًا مشاهدته وأريد أن أرى كيف سيتغلب لويس على ذلك.”

على الرغم من أن توتو وولف نفى الادعاءات بوجود تحوّل داخل الفريق وقال إنه سعيد بسائقيه. وقال النمساوي إنه لا يستطيع “إلا أن يبتسم” عندما يقرأ قصصًا تقول إن راسل قد حل مكان هاميلتون.

قال وولف لـ oe24.at عندما سئل عن رأيه في الضجة المحيطة بفريقه: “أنا بالكاد أتابعها. وعندما انتبه لملاحظة أو اثنتين، لا يمكنني إلا أن أبتسم. جورج يقوم بعمل جيد، ولكن هذا بالضبط ما توقعناه منه ولهذا السبب هو مع مرسيدس”.

لم يسارع الآخرون أيضًا إلى استبعاد هاميلتون ، حيث قال خوان بابلو مونتويا إن راسل لا يزال لديه الكثير ليتعلمه من زميله الأول في السباق.

وقال مونتويا خلال برنامج “Any Driven Monday” على Sky F1: “أعتقد أن جورج، بوتيرة اللفة الواحدة ، يقوم بعمل أفضل بكثير من لويس، فهو يحصل على المزيد من السيارة في لفة واحدة. ولكن لديه الكثير ليتعلمه من لويس في سياق السباق. تماماً كما حدث عندما كان فالتيري بوتاس هناك ، كانت وتيرة لويس في السباقات مذهلة “.

Bookmark the permalink.