أودي تستهل موسمها الأخير في بطولة العالم للفورمولا إي وعينها على الفوز

أودي تستهل موسمها الأخير في بطولة العالم للفورمولا إي وعينها على الفوز

يبدأ فريق “أودي سبورت إيه بي تي شايفلر” موسمه الأخير في سباق فورمولا إي واضعاً نصب عينيه أهدافاً كبيرة، حيث يعتزم لوكاس دي غراسي برفقة زميله الجديد رينيه راست انتزاع الانتصارات والمنافسة على اللقب في السنة الأولى للسلسلة كبطولة عالمية.

وبعد أن أصبح سباق فورمولا إي ضمن البطولات العالمية الرسمية للاتحاد الدولي للسيارات، تزداد أهميته في موسمه السابع الذي ينطلق في عطلة نهاية الأسبوع القادمة.

يدخل المسابقة 12 فريقاً و24 سائقاً بحافز مرتفع للفوز بالسباق وكتابة أسمائهم بأحرف من ذهب في تاريخ رياضة السيارات، في حين يعتبر فريق “أودي سبورت إيه بي تي شايفلر” أكثر الفرق نجاحاً في هذه السلسلة حتى الآن، بعد أن اعتلى منصة التتويج في 43 مناسبة طوال ستة مواسم، ويتطلع الفريق للدفاع عن مكانته بجهود لوكاس دي غراسي ورينيه راست.

وقال يوليوس سيباخ، المدير التنفيذي لشركة أودي سبورت جي أم بي أتش والمسؤول عن أودي موتورسبورت: “ندخل كل موسم وأعيننا على الفوز بالسباقات، لذلك كانت التحضيرات هذه المرة أقوى من سابقاتها، حيث طورنا داخل الشركة منظومة حركة جديدة بالكامل وأعدنا هيكلة الفريق وجميع التفاصيل مرة أخرى”. يمثل هذا السباق الموسم الأخير الذي يشارك فيه فريق “أودي سبورت إيه بي تي شايفلر” قبل أن يحل رالي داكار محل مشاركة أودي كمصنّع في سباق فورمولا إي. من جانبه قال مدير الفريق آلان مكنيش: “جميع أعضاء الفريق متحمسون ومستعدون لإنجاح هذا الموسم. طموحاتنا كبيرة، ونحترم للخصوم، فالمنافسة شديدة هذه السنة أكثر من أي وقت مضى”.

تبدأ سباقات فورمولا إي الموسم الجديد يومي الجمعة والسبت بسباقين مزدوجين بين الفريقين. وعلى سبيل التجديد، لن يبدأ السباقان في الدرعية بالقرب من الرياض حتى الساعة الثامنة مساءً بالتوقيت المحلي مما يعني أن السباقات ستقام في الظلام. أما شكل السباق فسيبقى على حاله، حيث يستمر السباق الواحد لمدة 45 دقيقة بالإضافة إلى سباق اللفة الواحدة، ونمط “أتاك مود” ونظام “فان بوست” للتصويت لمنح السائقين والفرق المنافسة مزيداً من الخيارات الاستراتيجية.

ويعتبر لوكاس دي غراسي أنجح سائقي فورمولا إي حيث نجح في اعتلاء منصات التتويج 32 مرة محققاً 796 نقطة، وينظر إلى هذين اليومين في الدرعية بمثابة لحظة الحقيقة.

وقال في تعليقه على الاستعدادت: “لا شك أننا نحتفظ جميعنا بانطباعات معينة من اختبار ما قبل الموسم في فالنسيا، ولكننا لن نعلم حقيقة توازن القوى هذه السنة حتى نغادر الحلبة ليل السبت، إلا أن الترقب المصحوب بالتوتر دائماً ما يجعل افتتاحية الموسم مثيرة للغاية”.

وإلى جانب دي غراسي، يشارك رينيه راست لموسم كامل في سباقات فورمولا إي لأول مرة في تاريخه، ويعتزم الاكتفاء بالتركيز عليها طوال عام 2021، بعد أن فاز بسباق “دويتشه تورنفاغن ماسترز” ثلاث مرات وشارك في آخر ستة سباقات في برلين في العام الماضي، ونجح في ترك انطباع جيد باحتلاله المركز الثالث.

وقال راست: “قضينا الأشهر القليلة الماضية في إجراءات الاختبارات داخل الحلبة وخارجها، وقضينا ساعات طويلة في أجهزة المحاكاة، وقد حان الوقت للنزول إلى حلبة السباق الحقيقية ضد المنافسين”. بينما عبّر آلان مكنيش عن ثقته قائلاً: “على الرغم من أن رينيه ما يزال حديث العهد في سباقات فورمولا إي، إلا أن الخبرة التي اكتسبها من برلين ستساعده لا محالة”.

تصادف السباقات في الدرعية الجولتين السبعين والحادية والسبعين في تاريخ فورمولا إي. ونظراً للظروف المربكة التي يمر بها العالم بسبب الجائحة، تعلن فورمولا إي عن جدول سباقاتها على مراحل.

ووفقاً لمعطيات الوضع الراهن، من المزمع إقامة فعاليات روما وفالنسيا وموناكو ومراكش وسانتياغو حتى بداية يونيو. وإلى ذلك الحين، من المنتظر اتخاذ قرار حول بقية الموسم الذي ما يزال مقرراً فيه إقامة فعاليات في برلين ولندن ونيويورك وغيرها.

يمكن الاطلاع على جميع قنوات البث العالمية ومواعيدها على الموقع الإلكتروني: www.fiaformulae.com.

إلى جانب فريق “أودي سبورت إيه بي تي شايفلر”، يسعى فريق “إنفيشن فيرجن ريسنغ” وراء كسب مزيد من النقاط بسيارة “إف إي 07″ من تطوير أودي والمزودة بتقنية إي-تورن. وينافس نيك كاسيدي وروبين فريجنس لصالح الفريق البريطاني الذي يشارك في سباقات فورمولا إي منذ سباقها الأول عام 2014 أسوة بفريق ” أودي سبورت إيه بي تي شايفلر”.

Tagged . Bookmark the permalink.